“لن نلتزم بقرارات الحكومة” .. الإطاحة بـ وزير تونسي تحدي الحكومة

رصد : الحاكم نيوز

أفادت وسائل إعلام محلية تونسية أن رئيس الحكومة هشام المشيشي قد أقال وزير الثقافة وليد الزيدي، الذي اشتهر بأنه أول كفيف يصل إلى مقعد وزاري بالبلاد.

تأتي الإقالة على خلفية تصريحات للزيدي ألمح فيها لعدم التزامه بقرارات الحكومة بإغلاق جميع الفعاليات الثقافية والمسرحية لمدة أسبوعين من أجل مواجهة تفشي وباء كورونا.

وكانت قرارات الحكومة قد أثيرت حفيظة عددا من الناشطين في المجال الثقافي الذين قالوا إن القرارات تؤثر على مصالحهم الاقتصادية وتدفعهم لفقدان عملهم، وتضامن معهم الزيدي قائلا: «لن تلتزم بقرارات الحكومة ما لم تجتمع باللجنة الصحية وتنسق مع ممثلي القطاع”، مضيفا أن وزارته “ليست وزارة لتطبيق بيانات رئاسة الحكومة”.

واشتهر الزيدي بلقب “طه حسين” تونس، تشبها بالأديب المصري الراحل، حيث أنه أول كفيف تونسي يحصل على شهادة الدكتوراه في الآداب.

وتعد هذه الإقالة الأولى في الحكومة التي تولت مهامها سبتمبر الماضي بعد استقالة حكومة إلياس الفخفاخ.

اضغط هنا للإنضمام لقروب الواتسب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق