حمدوك بعد عودته من جوبا : السلام سيفتح صفحة جديدة فى تاريخ الفترة الانتقالية

الخرطوم : الحاكم نيوز
عاد إلى البلاد اليوم رئيس مجلس الوزراء الانتقالي الدكتور عبدالله حمدوك بعد مشاركته في توقيع اتفاق السلام بين الحكومة الانتقالية وتحالف الجبهة الثورية الذي تم امس بعاصمة دولة جنوب السودان جوبا ، وسط حضور دولي وأفريقي وعربي مميز.
وقال حمدوك فى تصريحات صحفية بمطار الخرطوم إن السلام سيفتح صفحة جديدة فى تاريخ الفترة الانتقالية مشيرا إلى أن البداية العملية لحكومة الفترة الانتقالية فى تنفيذ احدى أهم أولويات الفترة الانتقالية المتمثلة فى تحقق السلام بالبلاد ،منوها إلى أن السلام سيفتح آفاق كثيرة وتأثيره فى الاستقرار الاقتصادي بجانب تحصين الفترة الانتقالية .
وأشار رئيس الوزراء إلى ملحمة توقيع اتفاق السلام والتى تداعى لها كل العالم فى المحيط الاقليمي و الدولى للمشاركة بالاحتفال بالسلام مشيدا بالقيادة الحكيمة لدولة جنوب السودان ورئيسها الفريق أول سلفاكير ميارديت وفريق الوساطة الجنوبية لدورهم الكبير فى عملية السلام وخص بالشكر شعب دولة جنوب السودان لحضوره المميز والمشاركة فى احتفالات اتفاق السلام مؤكدا على رمزية اختيار جوبا لهذا السلام مشيرا إلى أن ميدان الحرية بجوبا جسد شعب واحد فى دولتين مما يتطلب تجسيد علاقات استراتيجية لا تحدها حدود.
ولفت رئيس الوزراء الانتباه إلى لقائه مع رئيس دولة جنوب السودان الفريق سلفاكير ميارديت والقائد عبد العزيز الحلو رئيس الحركة الشعبية –شمال ومناقشة عملية السلام مع الحركة الشعبية قائلا ” إن ما تم انجازه فى هذه المرحلة سيكون له تأثير فى المرحلة القادمة باعتبار أن أغلب القضايا تمت مناقشتها، متفائلاً بتوقيع السلام مع الحركات التى لم توقع فى وقت وجيز” .
وكان في استقباله بمطار الخرطوم الدكتور عبد القادر تركاوي وزير الزراعة والبروفيسور ياسر عباس وزير الري والموارد والمائية والاستاذ مدني عباس مدني وزير الصناعة و التجارة والأمين العام لمجلس الوزراء وعدد من المسئولين بالدولة

اضغط هنا للإنضمام لقروب الواتسب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق