اعلان سياسي بين الحزب الشيوعي وحركة الحلو باديس ابابا

وقع الحزب الشيوعي السوداني والحركة الشعبية لتحرير السودان _ شمال في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا على إعلان سياسي في ختام الاجتماعات التي عقدت بين الطرفين

ووقع الحزب الشيوعي السكرتير السياسي محمد مختار الخطيب وعن الحركة الشعبية عبد العزيز الحلو.
ونص الإعلان السياسي على احترام الدولة لحرية الأديان ورفض الطرفان إقحام واستغلال الدين في السياسة والالتزام بصيانة كرامة المرأة والمساواة مع الرجل

ورفض الحزبان إقحام واستقلال الدين في السياسة وإضفاء قدسية زائفة على برامج سياسية اجتماعية لقوى وأحزاب سياسية تعبر عن مصالح دنيوية لقوى اجتماعية محدودة للاستثار بالسلطة والثروة على حساب أغلبية الشعب وشدد الطرفان في الاعلان السياسي الممهور بتوقيع رئيس الحركة الشعبية شمال القائد عبد العزيز الحلو والسكرتير السياسي للحزب الشيوعي المهندس محمد مختار الخطيب شددا على ضرورة أن لا ينتقص الدستور أو القانون القادم من الحريات والحقوق الواردة في الاعلان العالمي لحقوق الإنسان والمواثيق الدولية والإقليمية وأكدا أن أي قانون يصدر مخالف لهذا الإعلان والمواثيق باطلا وغير دستوري وبذلك تكون المبادي المعنية بحقوق الإنسان المضمنة في المواثيق هي مبادئ أعلى يجب تضمينها في دستور السودان ولا يحق المساس بها أو تعديلها أو القفز من فوقها تحت أي زريعة وأكد الإعلان أن الدستور والقانون يكفل المساواة الكاملة بين المواطنين تأسيسا على المواطنة واحترام المعتقدات والتقاليد وعدم التمييز بين المواطنين بسبب الدين أو العرق أو الجنس أو الثقافة أو اللغة واكد الطرفان تعترف الدولة وتحترم تعدد الأديان وكريم المعتقدات وبدور الدين في حياة الفرد وفي تماسك لحمة المجتمع وقيمة الروحية والأخلاقية وتلزم الدولة نفسها على العمل لتحقيق التعايش السلمي والمساواة والتسامح بين الأديان وتمنع الكراهية أو أي فعل أو إجراء يحرض على إثارة النعرات الدينية أو الكراهية العنصرية وأكد الطرفان على الالتزام بصيانة كرامة المرأة والمساواة مع الرجل ودورها في الحركة الوطنية وأشاد الطرفان بدور المرأة السودانية في انتفاضتي أكتوبر وابريل والذي تجلى بشكل أعظم في ثورة ديسمبر ٢٠١٨م وأكد الطرفان على سيادة حكم القانون واستقلال القضاء ومساواة المواطنين بصرف النظر عن المعتقد أو العنصر أو الجنس واكد الطرفان على العمل المشترك لحماية حق الشعب في التغيير والحرية وإستكمال مهام الثورة

اضغط هنا للإنضمام لقروب الواتسب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق