فنان دارفور الأول مختار تور بأي يغني للنازحين واللاجئين في ثالث أيام العيد

فنان دارفور الأول مختار تور بأي

اكد فنان دارفور الاول المطرب الشاب مختار تور باري سعادته بالاطلالة الاولى له عبر شاشة التلفزيون القومي موضحا انه دخل مباني التلفزيون ليسجل فترة حوارية وغنائية خاصة تبث ثالث ايام عيد الاضحى المبارك.

وسيقدم تور باري في ثالث ايام العيد العيد الذي ياتي تحت شعار العيد سلام ومحبة وتسامح وامل مجموعة من الاغنيات الخاصة بلهجة الفور حيث اشتهر الفنان بكتابة الاشعار وتلحينها وتقديما للمتلقين بصورة مميزة.

وسيطل الفنان تور باري عبر شاشة التلفزيون القومي في فترة من تقديم الاعلامي انس الامام وتشارك خلالها في الحوار الناشطة السياسية والخبيرة في مجالات حقوق الانسان عازة الرشيد وسيتناول الحوار دور الفنون والثقافة في نشر السلام وترسيخ التعايش السلمي ورتق النسيج الاجتماعي.

ويعد الفنان تور باري من اشهر الفنانين الشباب في دارفور وله جماهير تصل الى الملايين وقد اشتهر بنضاله ضد النظام المباد وسجل عقب الثورة حضورا كبيرا من خلال ولايات دارفور المختلفة ونظم حفلات جماهيرية بوجود حشود من المتلقين الذين اطلقوا عليه لقب فنان دارفور الاول وانتشرت له قبل فترة فيديوهات وهو يغني وسط الالاف من الجماهير منها فيديو وهو يغني في عربة بمدينة زالنجي وفيديو لتكريمه في سرف عمرة مسقط رأسه وكان جمهور الحفل من كل مكونات المدينة ومن مختلف القبائل وظهر ايضا في فيديو وهو يغني وسط حشد كبير خلال اعتصام نيرتتي بجبل مرة.

وقد ضجت مواقع التواصل الاجتماعي امس بعد ان انتشرت مجموعة صور للفنان تور باري من داخل استديوهات التلفزيون القومي وعد كثير من الناشطين في مجال الفنون والثقافة ظهور تور باري بمثابة انتصار جديد لثورة ديسمبر المجيدة واكد عدد من الناشطين من خلال مداخلات اسفيرية بصفحات خاصة بالفنان ان ظهوره ماكان ليتم لولا دماء الشهداء والجرحى وتضحيات الشباب والشابات التي قادت لخلع نظام الانقاذ الذي تسبب في تهميش واقصاء كثير من الثقافات وادى نجاح الثورة الى السير في طريق تحقيق السلام في كل ارجاء السودان وبسط الحريات والعدالة.

يذكر ان فريق ثالث ايام عيد الاضحى بقيادة المنتج دودي جمعة ويعد اليوم خالد رمضان و محمد شريف ويضم الفريق المذيع انس الامام والمذيعة ميادة عبد الوهاب هباش والمذيعة ملاذ مدثر ابو ضراع ويضع اللمسات الاخراجية يوسف كبوش.

اضغط هنا للإنضمام لقروب الواتسب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق