جمال عنقرة… العلامة الكاملة

كتب / مأمون

استاذنا الرائع جمال عنقرة دوما يصنع جميل المبادرات وقد كانت ورشة الإعلام التي ختمت اليوم ببورسودان واحدة من مبادراته الرائعة والتي كانت عبارة عن لوحة مكتملة وملتقي اجتماعي قابلنا فيه اخوتنا بعد مرور أكثر من عام على اندلاع هذا التمرد اللعين.

وورشة الإعلام نجحت لأنها كانت ملتقى حقيقي اتاح للناس فرصة طرح العديد من القضايا التي تهم الصحافة ومؤسسات الإعلام وكيفية النهوض بها في هذا الظرف الدقيق من عمر بلادنا.

دارت أيضا نقاشات متعددة امنت على ضرورة دعم واسناد القوات المسلحة في معركتها المصيرية مع قوي الشر وتحالف الشياطين.

هذه الورشة لن تمر كغيرها بل سوف يتم طرح كل ما خرج عنها للتداول وإيجاد اليات التنفيد التي تمكن الإعلام من لعب دور اساسي في الحفاظ على الأمن القومي السوداني وكيف يمكننا أن نقود هذا الحراك الذي أحدثه استاذنا الصحفي الكبير جمال عنقرة الي طرح المزيد من هذه الفعاليات.

مركز عنقرة للخدمات الصحفية قدم عملا تنظيميا ومجهود كبير جدا من حيث تنظيم الورشة واختيار أوراق العمل واختيار المكان أيضا.

فاكهة الورشة كالعادة كان الزميل والاعلامي المتألق دوما مصعب محمود وقد كنت سعيد جدا برويته بعد مرور أكثر من عام من آخر لقاء جمعنا على مهرجان القرآن الكريم الذي أطلقته مجموعة معاوية البرير في رمضان 2023م.

نقاشات مفيدة مع الأخوة الصحفيين كانت حول هموم الوطن وكيفية استفادة موسساتنا الإعلامية من شراكات حقيقية مع بعضها البعض تقود الي مساهمات في هذه المحنة الكبيرة التي نعيشها وكيفية التصدي للاخطار المحدقة بالوطن والتي يمكن أن يكون للإعلام الدور الأكبر في حسمها وكيفية استاذ القوات المسلحة بشكل أكثر احترافية في معركتها المصيرية.

شكرأ الأمير جمال عنقرة فقد حققت العلامة الكاملة كالمعتاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى