مصر تحقق نجاحا كبيرا في ملف الهجرة غير الشرعية

قالت وزيرة الهجرة المصرية سها جندي، أن بلادها حققت نجاحًا كبيرًا في ملف مجابهة الهجرة غير الشرعية، وتمكنت من وقف خروج تلك الهجرات من شواطئها، وتعمل على توفير البدائل الناجحة للشباب، ضمن جهود التدريب من أجل التوظيف، بالتعاون والتنسيق مع مختلف مؤسسات ووزارات الدولة، بجانب القطاع الخاص والمجتمع المدني والشركاء الدوليين.

وذكرت “جندي”، في بيان اليوم الجمعة، أن مصر نجحت في القضاء على خروج مراكب الهجرة غير الشرعية من حدودها، مشيرة إلى أنه منذ عام 2016 وحتى يومنا هذا لم يخرج مركب واحد محمل بمهاجرين غير شرعيين من شواطئ مصر، وهو ما يستلزم تكاتف الجهود والتعاون للحفاظ على هذا النجاح، لتوفير البدائل للشباب.

معالجة شاملة
وأوضحت “جندي”، أن الدولة المصرية تعاملت مع هذا الملف بشكل حاسم وشامل؛ إذ لم تكتف بمعالجة القضية من الناحية الأمنية فقط عبر ضبط ومراقبة السواحل، بل تناولتها أيضًا اجتماعيًا وثقافيًا واقتصاديًا، لا سيما بفضل مبادرة “مراكب النجاة” التي أطلقها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، في ختام النسخة الثالثة لمنتدى شباب العالم عام 2019، بجانب العمل على تنمية المجتمعات المحلية ورفع الوعي لدى الشباب والأسر في المحافظات الأكثر تصديرًا للهجرة غير الشرعية، لصون حياة شبابنا وتوفير حياة كريمة لهم.

وأضافت أن هذه المبادرة الرئاسية، التي جرى تكليف وزارة الهجرة المصرية بتنفيذها بالتعاون مع الجهات المعنية، كان لها دور كبير في التقليل من تلك الظاهرة، إذ هدفت إلى تقديم التوعية المجتمعية، مع توفير البدائل الآمنة من تدريب وفرص عمل في الداخل والخارج للشباب في الـ14 محافظة التي تعد الأكثر تصديرًا للهجرة غير الشرعية، وذلك في مجالات العمل المختلفة، بعد دراسة احتياجات السوق والعمل على تلبيتها.

واستعرضت وزيرة الهجرة المصرية جانبًا من هذه الجهود الكبيرة المبذولة من قبل وزارة الهجرة لمكافحة الهجرة غير الشرعية في إطار مبادرة “مراكب النجاة”، إذ نفذت بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة المصري حملات “طرق الأبواب” وعقدت عشرات اللقاءات الجماهيرية في القرى والنجوع المصرية؛ لتوعية الأسر من خطورة الهجرة غير الشرعية على أولادهم، وتوفير برامج التدريب والتأهيل على المهن، وفرص العمل وريادة الأعمال للشباب بالتنسيق مع الوزرات والمؤسسات المعنية، علاوة على تشجيع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر وتكريم النماذج الناجحة منها، لتصبح مثالاً وقدوة إيجابية للشباب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى