أخر الأخبار

يس عثمان يكتب : ادركوا نظام الضمان الاجتماعي قبل الانهيار

الخرطوم الحاكم نيوز

يبدوء ان نظام الضمان الاجتماغي في السودان علي وشك الانهيار بسبب هذة الحرب والتي تدخل شهرها السادس بعد خمس ايام فقط من اليوم الاثنين وقد. كشف الخبير الوطني سليم عبده صالح السليم في قوة قراره دائما علي خطورة الوضع الراهن الان والمحاذير والتي اصبحت واقعا الان من خلال تاخير وربكة وعجز صرف المعاشات من خلال الصناديق بالولايات مثل دنقلا وعطبرة ومدني وشندي تاكل من اسنامها من ايراداتها الموجودة اصلا ولكن اذا استمر الحال بهذة الصورة ربما تتوقف المعاشات نهائيا
فالخطر قادم من خلال عدم. مقدرة الصناديف الاجتماعية من الايفاء بالتزاماتها تجاه المعاشيبن من خلال الرؤية المستقبلية للمراكز المالية للصندوقين ويعود ذلك الي ثلاثة اسباب رئيسية تتمثل في عدم وجود اصحاب عمل بسبب توقف الاشتراكات لا النظام القائم هو نظام تكافلي يقوم علي الاعداد الكبيرة ثانيا تدمير المصانع والشركات بنسبة 90٪بولاية الخرطوم وبالتالي ستتوقف الايرادات لتمويل الصندوقين ثالثا وهو الامر الخطير والمتمثل في عدم. نجاح توفير احتياطات مقدرة من الجهاز الاستثماري للضمان الاجتماعي من خلال الولوج الي مشاريع ذات جدوي اقتصادية في كافة النشروعات التنموية والاقتصادية والاجتماعية والخدمية فالهدف الرئيسي منه هو تنمية الفوائض المالية للصندوقين بهدف تكوين احتياطات مقدرة لاستمرارية نظام الضمان الاجتماعي في حالة انهيار اي صندوق يتحمل الجهاز المعاشات الجارية لمعاشي الصندوق المنهار ولكن الطامه الكبري الان الصنوقين وصلا مرحلة الانهيار بل افظع من ذلك الجهاز الاستثماري للضمان الاجتماعي اصبح هو منهار وقد تم استخدام موارده في بعض الاحيان في حلحلت مشاكل حكومة حمدوك بصورة اضرت كثيرا في صموده
ومن المعروف في كل العالم نظام التامينات الاجتماعية والمعاشات هي من الحقوق الدستورية والتي نصت عليها كل الدساتير في الدول وكما نصت عليها اتفاقيات العمل الدولية الاقليمية والعربية في مجال الضمان الاجتماعي
ويعمل النظام علي توفير الحماية الاجتماعية للعاملين بالقطاعات الانتاجية المحلية بتوفير الدخل البديل (المعاش) للدخل المفقود (الاجر) وفي السودان فان الحكومة تمول نظام المعاشات والقطاع الخاص يمول نظام التامينات الاجتماعية
ويدار نظام التامينات الاجتماعية المعاشات عن. طريق الصندوق الوطني للمعاشات والتامينات الاجتماعية وهو صندوق مستقل ماليا واداريا وله مجلس ادارة يشارك فيه اطراف الانتاج الثلاثه الحكومة ممثلة في وارة المالية واصحاب العمل والعمال وهم الشريحه المستهدفه وتشرف وزارة التنمية الاجتماعية علي جهاز الاستثمار للضمان الاجتماعي وليس لها سلطة تنفيذية عليه يتخذ قراراته باغلبية من مجلس الادارة. ومجلس المفوضين
واليوم نلاحظ بام اعيننا انهيار اجهزة الضمان الاجتماعي وكاني انعي لكم اليوم نظام الضمان الاجتماعي في السودان والذي يعد. من اميز وانجح التجارب ويعتبر قدوة لكثير من الدول وهذا ما يخفيني اليوم قبل الغد والحديث للرجل صا حب الكرزمه سليم يقول لكم في ختام رسالته ادركوا نظام الضمان الاجتماعي حامل مظلة الحماية الاجتماعية في السودان اين انتم ياخبراء الضمان الاجتماعي هذة من اثار الحرب المدمرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى