أخر الأخبار

زكريا احمد موسى يكتب : مرتبات العمال مابين مطرقة الامل وسندان الترقب

.
لاشك ان كل الموظفين بالدولة هم من الطبقات التي حظيت بدرجات علمية رفيعة ومستويات تعليمية متقدمة وذلك باختلاف درجاتهم العلمية في مختلف مجالاتهم لذلك لايفوت عليهم مايحدث في الواقع ورغم ان انهم لم يتقاضوا مرتباتهم منذ ابربل الماضي ولكن مازالوا يقومون بواجبهم علي اكمل وجه..وهذا لعمري رد الجميل للوطن بعينه وهذا ايضا ..يخبر عن معدن واصالة وصبر وجلد الموظف والعامل السوداني ..
ومن هنا نزف البشري باخبار مفرحة لعمال ولاية الخرطوم باكتمال الترتيبات لصرف مرتب وتوجيه الولايات بالسير في ذات الاتجاه ..
وفي ظل هذه الظروف المعيشية الضاغطة تحركت لجنة المعلمين للمطالبة بالمرتبات وبعض الاتحادات والنقابات بيد انهم يعلمون تمام العلم مايمر به الوطن ولكن (صاحب الايجار) لايعلم ذلك و(صاحب البقالة) ايضا و(صاحب الخضار)
!!وحق العلاج و…و…و…….
علي كل يبدو ان الدولة ساعية بكل مافي وسعها لاعادة الحياة لوضعها الطبيعي وعودة المرتبات واستمرار الخدمات بشكلها المعتاد.
حفظ الله البلاد والعباد

تحيات الصحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى