لجنة إزالة التمكين بالشمالية تفتح بلاغات في رموز النظام السابق

دنقلا شيرين عبد الرحمن

عقدت القوي الثورية بالولاية الشمالية مؤتمرا صحفيا باستديوهات فضائية الولاية وتحدث في المؤتمر الصحفي مقرر لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد وإسترداد الاموال العامة بالولاية الشمالية الاستاذ الفاتح نجم الدين مقدما الشكر والتقدير لكل قوي الثورة لدعمها ووقوفها مع اللجنة مستنكرا محاولات الردة والانقضاض علي الثورة والمؤامرات التي تحاك ضد لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو (1989م) وأشار الي أن اللجنة ماضية في تفكيك نظام الثلاثين من يونيو وستواصل مدها الثوري بالتعاون والتنسيق مع كافة القوي الثورية ممثلة في سكرتارية لجان المقاومة وسكرتارية قوي إعلان الحرية والتغيير وسكرتارية تجمع المهنيين والثوار وذلك من اجل تحقيق شعارات وأهداف ثورة ديسمبر المجيدة علي أرض الواقع وأنه لاعودة من جديد لحكم النظام البائد ولا حكم العسكر وقال إن محاولة النيل من مقرر اللجنة العليا لازالة التمكين الدكتور صلاح مناع يعتبر ترصدا للثورة وإجهاضها وإستعرض الاستاذ الفاتح نجم الدين في المؤتمر الاعمال والملفات التي انجزتها لجنة إزالة التمكين بالولاية خلال الفترة السابقة ورفع جملة من التوصيات للجهاز التنفيذي بالولاية واللجنة العليا بشأن إسترداد بعض المشاريع الزراعية والاراضي السكنية وإعفاء بعض القيادات العليا بمؤسسات الخدمة المدنية وحجز أرصدة وحسابات بعض واجهات النظام البائد وتحويلها في الحساب الايداعي بجانب إنهاء عقودات عدد من المحال التجارية وإسترداد حفار من احد رموز النظام البائد كان يعمل في إستثمارات المؤتمر الوطني المحلول في مناطق التعدين فضلا عن توصية اللجنة بتقديم دعاوي جنائية ضد بعض رموز النظام البائد للنيابة العامة الجهات العدلية لتكملة بقية الاجراءات القانونية ضدهم هذا وكان قد تحدث في المؤتمر الصحفي الاستاذ سيف الدين علي ممثلا لقوي إعلان الحرية والتغيير بالولاية والاستاذ حسن عثمان ممثلا للجان المقاومة والاستاذ حسام الدين مصطفي الصول إنابة عن تجمع المهنيين بالولاية الشمالية مؤكدين دعمهم ووقوفهم خلف لجنة إزالة وهي تمضي بخطي ثابتة وبعزيمة وإصرارفي تفكيك بنية نظام الثلاثين من يونيو وتحقيق شعارات الثورة وبناء الدولة السودانية المدنية الديمقراطية مطالبين حكومة الفترة الانتقالية بضرورة الاسراع في معالجة الازمة الاقتصادية التي يعيشها السودان والاهتمام بمعاش الناس وتوفير سبل العيش الكريم للمواطنين وإستكمال هياكل السلطة الانتقالية وتكوين المجلس التشريعي القومي مع زيادة عدد مقاعد لجان المقاومة في المجلس وإجازة قانون النقابات الجديد كما اشادوا بجهود الحكومة في رفع أسم السودان من قائمة الدول الراعية للارهاب وتحقيق السلام بالبلاد

اضغط هنا للإنضمام لقروبات الواتساب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي
إغلاق
إغلاق