أخر الأخبار

الجيش يتمسك بخروج الدعم السريع ووفده يعود للخرطوم

بسم الله الرحمن الرحيم

القيادة العامة للقوات المسلحة

الخميس ٢٧ يوليو ٢٠٢٣م
سعت ٥٥ : ١١

بيان صحفي
جماهير شعبنا الأبي:

حرصاً من قواتكم المسلحة على رفع المعاناة عن كاهل مواطنينا وإيماناً منها بالانفتاح على كافة المبادرات الساعية إلى إيجاد حلول تقود لإنهاء الأزمة الراهنة بالبلاد، قامت قواتكم المسلحة بتاريخ ٥ مايو ٢٠٢٣م بإرسال وفد إلى مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية استجابةً لمبادرة
مشتركة طرحتها كل من الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة العربية السعودية.

انخرط الوفد في مباحثات غير مباشرة بتسهيل من المسهلين نتج عنها إعلان جدة لحماية المدنيين في السودان الموقع بتاريخ ١١ مايو ٢٠٢٣م، والذي نص على إخلاء المتمردين لمنازل المواطنين ومرافق الخدمات العامة والمستشفيات وغيرها من الإلتزامات التي شكل
عدم تنفيذها من قبلهم حجر عثرة أمام التفاهمات اللاحقة.

كما عمل وفدنا أثناء تواجده في مدينة جدة على الاستجابة للإحتياجات الإنسانية المتزايدة لمواطنينا، مما دفعنا للقبول باتفاق هدنة لمدة سبعة أيام بتاريخ ٢٠ مايو ٢٠٢٣م وتم تمديدها لمدة خمسة أيام أخرى.

تم تعليق المباحثات من قبل المسهلين في الأول من يونيو الماضي نتيجة لعدم تحقيق أي تقدم يذكر وذلك لعدم إيفاء المتمردين بمتطلبات الاتفاق، وخلال تلك الفترة استمر وفدنا- الذي ظل في مدينة جدة طوال هذه المدة- في تسهيل إنسياب المساعدات الإنسانية بالتنسيق مع المسهلين والفاعليين في الشأن الإنساني،
وعقب عطلة عيد الأضحى المبارك، انخرط وفدنا في إجراء مباحثات غير مباشرة برعاية الجانب السعودي، وقد تم التوصل إلى تفاهمات مبدئية حول اتفاقية إعلان المبادئ العامة للتفاوض وآلية المراقبة والتحقق وتتمثل في انشاء (المركز المشترك لوقف اطلاق النار ) الذي ستقوده المملكة العربية السعودية، كما تباحث الوفد حول مسودة وقف للعدائيات تم التوافق فيها على كثير من النقاط، إلا أن الخلاف حول بعض النقاط الجوهرية ومن بينها إخلاء المتمردين لمنازل المواطنين بكافة مناطق العاصمة وإخلاء مرافق الخدمات والمستشفيات والطرق، مما أدى إلى عدم التوصل لاتفاق وقف العدائيات، ونتيجة لذلك عاد وفدنا
إلى السودان يوم الأربعاء ٢٦يوليو ٢٠٢٣م للتشاور، مع الاستعداد لمواصلة المباحثات متى ماتم استئنافها بعد تذليل المعوقات

نثمن عاليا في هذا الإطار الجهود الكبيرة والمقدرة التي يبذلها الأشقاء في المملكة العربية السعودية من أجل إنجاح جميع جولات هذه المباحثات، ونؤكد رغبتنا في التوصل إلى إتفاق فاعل وعادل يوقف العدائيات ويمهد لمناقشة قضايا ما بعد الحرب.

الجنة والخلود لشهداءنا الكرام وعاجل الشفاء للجرحى

مكتب الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة

In the name of Allah, most Gracious, most Merciful

General Command of the Armed Forces
Thursday, 27th July 2023

Press statement

Our honorable people,

Out of interest by your armed forces to lift the suffering of all our people and in the belief in openness to all the initiatives aiming to find solutions that would lead to an end of the current crisis in the country, your armed forces on 5th May 2023 sent a delegation to the city of Jeddah in the Kingdom of Saudi Arabia in response to a joint initiative proposed by the United States of America and the Kingdom of Saudi Arabia

The delegation engaged in indirect talks with facilitation by the facilitators which resulted in the Jeddah Declaration for protection of civilians in Sudan, signed on 11th May 2023, which stated that the rebels should vacate civilian homes, public service facilities and hospitals along with other stipulations which their lack of implementation presented an obstacle in front of subsequent understandings.

Our delegation while in Jeddah also worked on responding to the growing humanitarian needs of our people, which drove us to accept a truce agreement for a period of seven days on 20th May 2023, which was extended for another five days.

The talks were adjourned by the facilitators on 1st June due to the lack of any mentionable progress as a result of the rebels not abiding by the terms of the agreement. During that time our delegation, which remained in Jeddah through this period, continued to work on easing the flow of humanitarian aid in coordination with the facilitators and humanitarian actors. Following Eid Al-Adha, our delegation engaged in indirect talks with the Saudi side. A preliminary understanding on a declaration of principles on negotiations and monitoring and verification mechanisms through a joint center for ceasefire was reached to be led by the Kingdom of Saudi Arabia. Our delegation also looked into a document on ending hostilities where many points were agreed upon, but the differences on major issues including the rebels evacuating civilian homes in the capital and public facilities, hospitals and roads, leading to lack of agreement on an end to hostilities. As a result, our delegation returned to Sudan on Wednesday, 26th July 2023 for consultations, with the readiness to continue talks once they resume after obstacles are overcome.

In this regard, we highly appreciate the huge effort made by our brothers in the Kingdom of Saudi Arabia to make all the rounds of the talks successful and reiterate our desire to reach an effective and fair agreement that would end hostilities and set the ground for talks on post-war issues.

Heaven and eternity to all our glorious martyrs and speedy recovery to those wounded.

Office of the spokesperson of the armed forces

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى